النفط يهبط بعد اقتراح البيت الأبيض البيع من الاحتياطي الأميركي
23/05/17
النفط يهبط بعد اقتراح البيت الأبيض البيع من الاحتياطي الأميركي
0 396

تراجعت أسعار النفط اليوم (الثلثاء)، بعد أن اقترح الرئيس الأميركي دونالد ترامب بيع نصف احتياطي بلاده الاستراتيجي من الخام، على رغم تخفيض «منظمة البلدان المصدرة للنفط» (أوبك) وحلفاؤها إنتاجهم لكبح التخمة في السوق.

وانخفض خام القياس العالمي «مزيج برنت» 43 سنتاً (ما يعادل 0.8 في المئة) إلى 53.44 دولار للبرميل، وسجل خام «غرب تكساس الوسيط» الأميركي 50.71 دولار بانخفاض قدره 42 سنتاً (ما يعادل 0.8 في المئة).

وأظهرت وثائق نشرت أمس، أن مسودة الموازنة التي تقدم بها البيت الأبيض تتضمن بيع نصف مخزونات الطوارئ في الفترة من العام 2018 إلى 2027 لجمع 16.5 بليون دولار بداية من تشرين الأول (أكتوبر) العام المقبل. كما تلمح الوثيقة لزيادة الإنتاج في ألاسكا.

والموزانة التي تقدم للكونغرس اليوم، مجرد مقترح وربما لا تنفذ في صورتها الحالية ولكنها تكشف عما ترنو إليه سياسة الإدارة وتشمل زيادة إنتاج الطاقة الأميركية.

وجاء الكشف عن الخطة بعد يوم من زيارة ترامب إلى السعودية في أولى رحلاته الخارجية.

ومن شأن البيع من الاحتياطات الأميركية أن يحدث هزه في الأسواق في وقت تعهد فيه المنتجون من «أوبك» وخارجها، بما في ذلك روسيا، خفض الإنتاج بواقع 1.8 مليون برميل يوماً من أجل كبح التخمة في السوق.

من جهته، قال وزير النفط الكويتي عصام المرزوق اليوم ان دولاً من بينها النروج وتركمانستان ومصر، أبدت استعدادها للمشاركة في تخفيضات إنتاج الخام.

وأوضح المرزوق في إشارة إلى وزير الطاقة السعودي خالد الفالح: «تحدث إلى عدد من الدول من بينها النروج وتركمانستان ومصر وأظهروا بوادر على استعدادهم للانضمام إلى (جهود) التعاون».

وقال وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي إن بلاده تؤيد تمديد تخفيضات إنتاج النفط لفترة جديدة.

وأضاف انه «متفائل في شأن الاجتماعات التي عقدت بين السعودية وروسيا»، مشيراً إلى أن التمديد السابق ساعد على إحداث توازن في السوق والمحافظة على متوسط للأسعار.

وتجتمع «أوبك» والمنتجون المشاركون في اتفاق خفض الإنتاج الخميس المقبل في فيينا، ومن المتوقع أن يمددوا التخفيضات التي تنتهي في حزيران (يونيو) لمدة تسعة أشهر حتى آذار (مارس) العام المقبل.

أترك تعليق