الدوري الإيطالي: حامل اللقب يوفنتوس ينجو من قرار حكم الفيديو المساعد ليهزم كالياري
21/08/17
الدوري الإيطالي: حامل اللقب يوفنتوس ينجو من قرار حكم الفيديو المساعد ليهزم كالياري
0 21

روما – رويترز: بدأ يوفنتوس سعيه لاحراز لقب الدوري الايطالي للمرة السابعة على التوالي بالفوز 3-صفر على كالياري الذي أهدر ركلة جزاء حصل عليها بمساعدة الإعادة التلفزيونية.
وأحرز ماريو مانزوكيتش وباولو ديبالا وغونزالو هيغواين أهداف يوفنتوس في افتتاح الدوري، لكن النتيجة كان يمكن أن تكون مختلفة لو نجح دييغو فارياس في تسجيل ركلة الجزاء التي حصل عليها كالياري وهو متأخر 1-صفر. وبدأ نابولي من النقطة التي انتهى عندها الموسم الماضي وقدم عرضا هجوميا جيدا آخر ليفوز 3-1 خارج ملعبه على فيرونا الوافد الجديد. وافتتح مانزوكيتش التسجيل في الدقيقة 12 بعدما قابل تمريرة عرضية من شتيفان ليختشتاينر في الشباك. 
والدوري الايطالي ضمن عدة بطولات أخرى تختبر استخدام حكم الفيديو المساعد هذا الموسم وتمت الاستعانة به للمرة الأولى بعد مرور نصف ساعة. وسقط دوي تشوب لاعب كالياري داخل منطقة جزاء يوفنتوس بعد مخالفة من اليكس ساندرو ووصلت الكرة إلى فارياس الذي سدد فوق العارضة بعد أن اصطدمت الكرة بأحد لاعبي يوفنتوس. وأشار الحكم فابيو ماريسكا إلى ركلة ركنية، لكن بعد استشارة حكم الفيديو المساعد ذهب إلى شاشة التلفزيون للتأكد من الحالة وعاد ليحتسب ركلة جزاء. وأظهرت الاعادة أن الاحتكاك كان بسيطا، واعترض لاعبو يوفنتوس لكن لم يكن هناك داع للقلق بعدما سدد فارياس كرة ضعيفة تصدى لها الحارس جانلويجي بوفون البالغ عمره 39 عاما. وقال ماسيميليانو اليغري مدرب يوفنتوس: «لا أستطيع القول سوى إننا كنا محظوظين لوجود جانلويجي في المرمى. إذا تطلب الأمر دقيقة ونصف من أجل اتخاذ قرار. يمكننا استغلال هذا الوقت للحصول على وقت مستقطع مثل كرة السلة». ووجد كالياري نفسه متأخرا 2-صفر بدلا من الخروج بالتعادل في نهاية الشوط الأول عندما رفع ميرالم بيانيتش الكرة من فوق دفاع الفريق الضيف ليستقبلها ديبالا بصدره قبل أن يسدد في شباك الحارس اليسيو كرانيو. وأضاف هيغواين الهدف الثالث في الدقيقة 66 بطريقته المعتادة بعد سلسلة من التمريرات السريعة. وهدأ إيقاع يوفنتوس في الوقت المتبقي ومنح الوافدين الجديدين دوغلاس كوستا وبليز ماتويدي فرصة المشاركة للمرة الأولى لكن فيدريكو برنارديسكي، المنضم مقابل 40 مليون يورو، بقي على مقاعد البدلاء. وسمح المجلس الدولي لكرة القدم، الذي يسن قوانين اللعبة، بتجربة حكم الفيديو المساعد العام الماضي وسيتخذ قراره النهائي باستخدامه بشكل دائم في مارس/ آذار. وتقدم نابولي بهدفين بنهاية الشوط الأول عندما اصطدمت كرة عرضية من ركلة ركنية بمدافع فيرونا صمويل سوبراين وسكنت شباكه قبل أن يصنع لورينزو إنسيني الهدف الثاني لأركاديوش ميليك. وأنهى فوزي غلام انطلاقة أخرى بدأها إنسيني محرزا الهدف الثالث في الدقيقة 61، لكن نابولي واجه وقتا عصيبا قرب النهاية عندما تسبب السيد هيساي في ركلة جزاء وحصل على بطاقة حمراء وقلص جانباولو باتسيني الفارق لفيرونا من نقطة الجزاء.

أترك تعليق