بارزاني: لن اترشح لرئاسة الاقليم وهذا شرطي لدعم استقلال كورد الاجزاء الاخرى
02/03/17
بارزاني: لن اترشح لرئاسة الاقليم وهذا شرطي لدعم استقلال كورد الاجزاء الاخرى
0 328

ش ا د/كشفت صحيفة لوموند الفرنسية ان رئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني اكد انه سيتفرغ لمسألة استقلال كوردستان ولن يرشح نفسه لرئاسة الاقليم في الانتخابات المقبلة.

وجاءت تصريحات بارزاني خلال مقابلة اجرتها معه صحيفة لوموند الفرنسية، وكتبت الصحيفة في مقدمة المقابلة ان بارزاني الذي يبلغ من العمر 70 عاما التقى يوم الثلاثاء 21 شباط الماضي الرئيس الفرنسي فرانسوا اولاند “كصديق قديم” بهدف شكره قبل ان يغادر قصر الاليزيه، للمساندة التي ابداها لاقليم كوردستان في الحرب ضد تنظيم “داعش” الارهابي، في وقت تجري فيه عمليات عسكرية لاستعادة السيطرة على غرب الموصل وسيعود بارزاني لمواجهة مشكلات الاقليم.

وكانت شفق نيوز قد نشرت مقتطفات من المقابلة في وقت سابق، وتضمنت المقابلة عددا من المحاور المهمة ومنها مايتعلق بمستجدات الاوضاع في شكل العلاقات بين اربيل وبغداد وكذلك المشكلات الداخلية التي تعاني منها كوردستان بسبب الخلافات السياسية بين الاحزاب والقوى الكوردستانية وكذلك مسائل استقلال الاقليم والانتخابات المقبلة.

ففي سؤال للصحيفة بشأن وجود اتفاق مع بغداد بشأن المناطق المتنازع عليها بين الجانبين والتي قامت القوات الكوردية بتحريرها من سيطرة تنظيم “داعش” الارهابي ، اجاب بارزاني ان هناك اتفاقا بشأن المناطق لما قبل 17 نشرين الاول من العام الماضي اي قبل بدء عملية تحرير الموصل اي ان القوات الكوردية لن تنسحب من تلك المناطق، مشيرا الى ان المناطق الاخرى مثل قره قوش او بعشيقة فان امرها سيعود لاهلها فاذا طالبوا بالاستفتاء فان الاقليم يرحب بذلك القرار. 

وفيما يخص الانتخابات المقبلة وماهية العراقيل امام قوزه فيها في وقت توشك ان تمر سنتان على انتهاء موعد رئاسته للاقليم، اكد بارزاني ان الانتخابات ستجري في الشهر التاسع من العام الجاري للرئاسة وللبرلمان الكوردستاني، مضيفا انه بعد انتخابات عام 2014 كانت هناك اتفاقية بين الاحزاب لتشكيل تحالف وحكومة مشتركة.

واستدرك بارزاني ان بعض المشاركين تسببوا بمشكلة وكانوا يقدمون مصالحهم الفردية ، مشددا على ان اصوات المواطنين هو افضل حل لمعرفة من الذي سيتسلم السلطة.

وردا على سؤال بشأن امكانية اعادة ترشيح نفسه لرئاسة الاقليم اوضح بارزاني ان القانون في الاقليم يبين ان مدة الرئاسة هي اربع سنوات فقط يمكن تجديدها لمرة واحدة فقط.

واضاف بارزاني انه قد ترأس الاقليم لدورتين وفي الثانية اضطر بسبب حرب “داعش” اجبر على الاستمرار في الرئاسة، منوها الى ان القانون له اهميته اي انه لن يعيد ترشيح نفسه.

وتابع انه يوجد في الاحزاب الكوردستانية اشخاصا يستطيعون ترشيح انفسهم كما ان هناك اشخاصا مستقلين يستطيعون ترشيح انفسهم وان يطالبوا المواطنين ان بمنحهم اصواتهم ، لافتا الى انه يريد ان يخصص كل الوقت الذي يحصله لعملية استقلال كوردستان العراق.

وعن مصير مسألة الاستفتاء على استقلال والتي تم الاعلان عنها مرارا الا انها لم تنفذ، رد بارزاني ان الموضوع مهم جدا وسيقومون بتنظيمه على الرغم من عدم تحديد موعده لحد الان ، لافتا الى ان الحصول على الاستقلال حق لكل الشعوب وهو حق للشعب الكوردي ايضا وان اغلب كورد العراق مع هذا الحل.

وردا على سؤال بشأن احتمال مطالبة الكورد في سوريا بالاستقلال فهل سيدعمهم، قال بارزاني انه يدعم قضية الكورد في كل اجزاء كوردستان، مشترطا ان تكون القضية لا تتخذ مفهوم السلاح حلا وحيدا والا يكون الموضوع عن طريق العنف، حسب تعبيره

اقرأ ايضا

أترك تعليق